الدورة الرابعة لجائزة أوسمة التميّز الوظيفي تكرّم الموظفين المتميزين

الدورة الرابعة لجائزة أوسمة التميّز الوظيفي تكرّم الموظفين المتميزين في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء وتعزّز روح الابتكار وترسّخ ثقافة التميّز

 دبي، الإمارات العربيّة المتحدة – 4 يناير 2018: تحت رعاية وحضور معالي سهيل محمد المزروعي، وزير الطاقة والصناعة، ورئيس مجلس الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وأعضاء مجلس إدارة الهيئة، وممثلين عن الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وممثلين عن القيادة العامة لشرطة دبي، ولفيف من الإعلاميين، وموظفي الهيئة من مختلف المستويات، كرمت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء (فيوا) الفائزين بجائزة أوسمة التميز الوظيفي في دورته الرابعة، وذلك لتميزهم وتفانيهم في مجال عملهم.

وأقيم هذا الحفل داعما رؤية الهيئة الرامية إلى ترسيخ ثقافة التميز وروح الإبداع والجودة كثقافة متجددة بين الموظفين. ويساهم هذا التكريم بتحفيز المتميزين على الارتقاء بأعلى مستويات الأداء، والسير قدماً مع مواصلة روح البذل والعطاء، وتعزيز التنافس الشريف تحت مظلّة روح التنافس بين العاملين، للارتقاء بأداء الهيئة وتطورها وبما تماشياً مع أحدث معايير التميز المؤسسي.

وألقى معالي سهيل محمد المزروعي كلمة هنأ فيها الفائزين وحثّ الموظفين على العمل الدؤوب والطموح الدائم للتميّز والارتقاء بخدمات المؤسسات الحكومية لتعزيز مكانة الدولة ضمن الدول الأكثر تطورا وتميزا في تقديم الخدمات الحكومية في العالم.

وتحدث معاليه أثناء الحفل عن أعداد المشاركين في الجائزة خلال الأربع دورات منذ تأسيس فكرة الجائزة، وأشاد بزيادة عدد المشاركين خلال كل دورة حيث بلغ عدد المشاركين في الدورة الأولى للعام 2014، 33 موظف، والعام 2015 بلغ عدد المشاركين 54 موظف، أما دورة العام 2016 فبلغ 79 موظف، وشهد العام 2017 زيادة كبيرة في العدد حيث وصل عدد المشاركين إلى 103 موظف. وركز معاليه على جائزة أوسمة التميز الوظيفي بحيث أن ازدياد عدد المشاركين على مدار الدورات الأربع يدل على الثقة والمصداقية التي حظيت بها الجائزة، وتأكيداً على التزام الهيئة بمعايير النزاهة فقد تم الاستعانة بمقيّمين خارجيين وفريق داخلي للتقييم مكون من 17 موظف من موظفي الهيئة والذين تم تأهيلهم للقيام بعملية التقييم، هذا إضافة إلى لجنة تحكيم مشكلة من خبراء في مجال التميز في كل من الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب والقيادة العامة لشرطة دبي لمراجعة واعتماد نتائج التقييم، وأن التطور الحاصل في إدارة عملية الجائزة يضاهي أفضل الممارسات المعمول بها في مجالات التميز المؤسسي والوظيفي. وتتكون الجائزة من عدة معايير من أهمها الإداء والإنجاز، المبادرة والابتكار، والتعليم والإشرافية.

يأتي هذا التكربم ضمن سعي الهيئة الدائم لتقديم كل ما هو مميز تماشياً مع استراتيجية ورؤية القيادة الحكيمة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالتركيز علىى رأي المال البشري من خلال التركيز على العديد من المبادرات والبرامج المتعلقة بالموارد البشرية، ومن أبرز المباردات التي قامت بها الهيئة خلال عام 2017 برنامج تطوير المهندسين حيث قامت الهيئة في النصف الثاني من عام 2017 بتطوير برنامج الرعاية بهدف استقطاب طلبة الجامعات المتميزين من مواطني الدولة وإلحاقهم بالبرنامج لغايات إعدادهم وتأهيلهم للعمل في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وتجدر الإشارة إلى انه قد تم استقبال عدد 257 طلب من طلاب وطالبات الجامعات واختبارهم واختيار من استوفى شروط القبول، وستبدأ الهيئة بالحاقهم بالبرنامج خلال النصف الثاني من عام 2018

 780 total views,  1 views today