افتتاح يوي جاليري في دورته الثانية

فى اطار فنى متميز افتتح يوى جاليرى دورته الثانية للمسابقة الفنية المقامة فى دبى حيث تتكون المسابقة من ٤ اجزاء هدفها تشجيع حضور وتواجد الفنانين الجدد او من لم يسبق لهم الاشتراك في أنشطة فننية سابقا ، و الغرض من وصف المسابقة هو زرع الحماس وتشجيع المشاركين على تقديم قطع فنيه مختارة بعنايه تظهر فيها قدرات الفنان بناء على اسس ومعايير فنية يتم التحكيم على اساسها ، لدعم الفكره السابق ذكرها وهي تشجيع الفنانين الجدد، وكانت النتائج مرضية جدا بالنسبه لنا حيث ان العنصر العربي بشكل عام والاماراتي بشكل خاص شكل نسبه ٧٠٪؜ من مجموع المشاركين باعمال ذات جوده و طابع مميز وهو الامر الذي انتبه له جميع الحضور ،

وبشكل عام توجه الجاليري ضمن باقي المعارض الاخرى، في التركيز على قضايا المجتمع، الى جانب اتباع الاصول/ الطريقهةالتقليدية المتعارف عليها،
تناولنا في الايفنت السابق ( المرحله الثانية للمسابقه ) قضيه التعبير عن قوه الروح البشريه وكيف يمكن ان يجد الانسان نفسه في اصعب الظروف التي قد يكون مر او يمر بها ، واستوحى من ذلك العنوان pause او توقف الذي اطلق على الايفنت .
وكان من ضمن المسابقه العديد من الفعاليات المتميزه مثل عرض ازياء متميز وموهبه الرسم فى عشر دقائق بالطريقة العكسية ثم قب اللوحه لتظهر معالهما يتخللها عزف موسيقى على الة الساكسافون وكان يتخلل الحفل مجموعة ه من الحكام المتميزين وضيوف الشرف وتم تكريم الفنانين الفائزين بالمسابقة وهم
رؤى المدنى من الامارات
فاسيليسا السيفا روسيا
عبد الرزاق الطائى العراق
ناتاليا فيتشوكوفا روسيا
لبيبه فرحات الجزائر

وقام بالتنظيم والإشراف على المسابقة السيدة مي رجب والفنانة التشكيلية السيدة ياسمين محمد

 87 total views,  1 views today

%d مدونون معجبون بهذه: