في يوم الجاليات والأندية الطلابية بجامعة دبي تقديم عروض فنية وثقافية تعبر عن التسامح

 

افتتح الدكتور عيسى البستكي رئيس جامعة دبي فعاليات يوم الجاليات والأندية الطلابية الذي تنظمه سنويا إدارة شؤون الطلبة بالتعاون مع مجلس اتحاد طلبة الجامعة وتضمن عرضا لأنشطة الأندية الطلابية إضافة إلى عدد من العروض الفنية والثقافية.

وأكد خلال افتتاح الفاعليات أن هذا اليوم يكرس أسمى معاني التسامح والتعايش بين الجاليات المختلفة على أرض الإمارات التي تحتضن عى أرضها 192 جنسية مختلفة.

 وقال إن طلبة الجامعة هم محور العملية التعليمية والتربوية، ويمثلون الحلقة الرئيسة والأساسية التي تتكامل فيها الجهود الأكاديمية والإدارية لتوفير البيئة المناسبة لهم للدراسة والتفوق في البرامج والمراحل الدراسية المختلفة.

وأشار إلى أهمية الأنشطة الطلابية وأثرها في صقل شخصية ومهارات ومدارك الطلبة، مشيداً بجهود الأندية الطلابية كونها حلقة وصل مهمة جدا بين إدارة الجامعة والمجتمع الطلابي، وتنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات الثقافية والعلمية والاجتماعية المختلفة.

 

ورحب البستكي بالضيوف الذين حضروا افتتاح الفعاليات مشيرا إلى أن يوم الجاليات يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة لجعل دولة الإمارات دولة عالمية تتسم بالتسامح والاحترام المتبادل.

 

تضمن اليوم استعراض الأندية الطلابية لأنشطتها وتقديم بعض الجوانب المعرفية والثقافية والاجتماعية عن كل بلد إضافة لعدد من العروض الفنية والفلكلور الشعبي. 

وقال أحمد الرضي رئيس مجلس اتحاد طلبة الجامعة إن الجامعة بها طلبة من أكثر من 42 جنسية وأن الاندية الطلابية المشاركة في الفعاليات أتاحت للطلبة التلاقي بين الثقافات والحضارات وترسل الجامعة من خلالها رسالة للعالم أن دولة الإمارات أصبحت عاصمة وملتقى لثقافات الشعوب والأعراق والأديان. 

ولفت هيثم المعيني مدير شئون الطلبة بالإنابة إلى أن يوم الجاليات والأندية الطلابية يوفر للطلبة الفرصة لعرض ثقافة وحضارة وتقاليد وعادات بلادهم ويكسر الحواجز بين الشعوب إضافة لأنه يحقق التفاعل بين الطلبة من خلال أنشطة متعددة باعتبارهم قادة المستقبل.

 78 total views,  2 views today

%d مدونون معجبون بهذه: