كي تي فيلمي” تتعاون مع “استوديوهات زوم” لبث محتواها الأصلي في الإمارات

 

“كي تي فيلمي” تعلن عن شراكة مع “استوديوهات زوم”، وجهة المحتوى الرقمي الرائدة، لعرض محتواها الأصلي بشكل حصري في الإمارات

دبي، 28 فبراير 2022: تواصل “كي تي فيلمي” KT Filme جهودها لتوسيع مكتبتها بالتزامن مع تنامي بصمتها في سوق خدمات بث الفيديو بدولة الإمارات العربية المتحدة. وفي هذا السياق، أعلنت منصة الترفيه الرائدة في المنطقة، عن شراكتها مع “استوديوهات زوم” Zoom Studios، وجهة المحتوى الرقمي الرائدة، لتوفير محتواها الأصلي للجمهور في دولة الإمارات. وبموجب الشراكة، سيتم إتاحة سبعة مسلسلات شبكية من زوم لعرضها بشكل حصري على منصة “كي تي فيلمي”.  

وقال “أبهيشك شوكلا”، مؤسس “كي تي فيلمي”: “نحن نتطلع دوماً لتنمية مكتبتنا لنتمكن من استقطاب شريحة واسعة من الجمهور المقيم هنا. وتوفر استوديوهات زوم باقة متنوعة من المحتوى الذي يستهدف فئة الشباب الهندي الحضري. وإننا على ثقة بأنه من خلال هذه الشراكة، سنتمكن من استقطاب المزيد من الشباب إلى منصتنا”. 

وابتكرت استوديوهات زوم، التي تتميز بإرسائها معايير جديدة في مجال السرد القصصي الرقمي من خلال قصصها المترابطة والمؤثرة، مسلسلات أصلية لاقت استحساناً كبيراً من قبل الجماهير عبر مختلف الفئات السكانية والمناطق الجغرافية. وتقدم استوديوهات زوم، وهي جزء من “تايمز نتورك”، شبكة البث الممتاز في الهند، مكتبة متنوعة من البرامج الترفيهية الأصلية التي تتراوح ما بين المسلسلات الشبكية إلى الأفلام القصيرة التي تحتفي بقصص الحب، والصداقة، والقلوب المحطمة، والخيانة والأهم من ذلك كله الحياة. 

وبدوره، قال “جاغدش مولتشانداني”، رئيس العمليات والرئيس التنفيذي لدى “تايمز نتورك”: “نحن متحمسون للشراكة مع “كي تي فيلمي”، التي ستتيح لنا إطلاق المحتوى الأصلي لدينا في الإمارات. لقد تطورت استوديوهات زوم لتصبح الخيار المفضل للمحتوى الترفيهي للشباب بفضل أسلوبها المتميز والمتجدد في الوصف السردي التي ينقل العواطف مع روايات واقعية. وإننا متحمسون لطرح هذه العروض للمشاهدين في الإمارات، والتي نثق بأنها ستلقى استحسانهم”. 

وقال “روبيش جاين”، مدير التسويق في “كي تي فيلمي”: “يعتمد موفرو المحتوى مثلنا على بث متواصل للمحتوى الجديد والمتنوع من أجل تحقيق النجاح. ومن شأن هذه الشراكة أن تمنحنا قوة المحتوى التي نحتاج إليها لاجتذاب المزيد من العملاء وأيضاً للوصول إلى شرائح الجمهور التي لم نصل إليها مسبقاً”. 

ومن جانبه، قال “جيتندر سينغ بانسال”، مدير الاستحواذ على المحتوى في “كي تي فيلمي”: “توفر هذه الشراكة للجالية الكبيرة من الشباب الهندي الذي يقيم في دولة الإمارات نفس جودة المحتوى المتوفر في وطنهم الأم الهند، والذي حُرموا منه منذ فترة طويلة”. 

 1,500 total views,  2 views today

%d مدونون معجبون بهذه: