رجل أعمال بالإمارات يمنح مكافأة كبيرة لحارس هوكي الهند 

تقديرا لدوره في حصول بلاده على برونزية اولمبياد طوكيو  

منح رجل الأعمال المقيم في الامارات الدكتور شامشير فاياليل، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب فلمجموعة ” في بي اس” للرعاية الصحية، حارس مرمى فريق الهوكي الهندي الحائز على ميدالية أولمبية، بي آر سريجيش، جائزة نقدية قيمتها نصف مليون درهم، أي ما يتجاوز 10 ملايين روبية هندية. 

وتأتي هذه الجائزة، التي تعد أعلى جائزة نقدية حصل عليها اللاعب حتى الآن، تقديرا لأدائه الرائع والمتميز الذي ساعد بلاده الهند في الحصول على الميدالية البرونزية في لعبة الهوكي في أولمبياد طوكيو.

وتعد هذه الميدالية، اول ميدالية أولمبية لفريق الهوكي الهندي بعد 41 عاما، وقام سريجيش، بتصديات مذهلة في مباراة المركز الثالث التي حققت فيها الهند فوزًا تاريخيًا على ألمانيا. 

وكان رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي من بين الذين أشادوا بحارس المرمى لأدائه الرائع.

وسيتم تقديم هدية الدكتور شامشير فاياليل المذهلة البالغة نصف مليون درهم لحارس الهوكي الهندي بي آر سريجيش في حفل خاص في كوتشي، كيرالا.

سيحضر الحدث رياضيون شباب مختارون يأمل الدكتور شمشير أن يلهمهم الإنجاز الأولمبي المذهل لسريجيش.

ويعتبر الدكتور شمشير من عشاق الرياضة ويرغب في تجديد الاهتمام بالهوكي في وطنه.
بدأ بي آر سريجيش، حارس مرمى فريق الهوكي الهندي الذي ينتمي إلى ولاية كيرالا، مسيرته منذ ما يقرب من عقدين من الزمن، ونحت  لنفسه مكانة في مجال الهوكي. 

وقد انضم سريجيش، إلى فريق الهوكي الوطني للناشئين في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، عمل بجد ليشق طريقه إلى المنتخب الوطني، الحائز على جائزة بادما شري، وأصبح قائد المنتخب الوطني الهندي للهوكي في عام 2016 وقاد الهند إلى الدور ربع النهائي من أولمبياد ريو. 

 ويتسم سريجيش، بردود أفعاله السريعة وأدائه المتسق، الذي طوره خلال سنوات من العمل الجاد، حتى أطلق عليه لقب “سور الهند العظيم”. 

ونوه المقيمون الوافدون بقرار رجل الأعمال الدكتور شمشير فاياليل تقديم الجائزة النقدية السخية لسريجيش، مشيرين الى إنهم يشعرون أن هذا الدعم من الإمارات للهند سيساعد في جذب المزيد من المواهب إلى لعبة الهوكي.
وقد شكر اللاعب سريجيش، الدكتور شمشير عندما اتصل به وهنأه على أدائه المثالي، منوها بهذه اللافتة وذلك التقدير، ويقول: إنه مندهش ومتفاجئ من المكافأة، وأشعر بأنني محظوظ جدًا لكوني الفائز “.
وقال الدكتور شمشير فاياليل: ” هذه الجائزة النقدية هي تجسيد لتقديرنا لكل العمل والجهد الكبير الذي قام به سريجش على مر السنين، وسوف يعتز الناس بأدائه المذهل في هذه الألعاب الأولمبية لسنوات قادمة.”
وأضاف: ” أنا متأكد من أنه سيكون مصدر إلهام للجيل القادم من الرياضيين من البلاد، فمن خلال أدائه المتميز في الألعاب الأولمبية، جلب سريجيش البهجة للهنود في جميع أنحاء العالم”. 

وأكد شمشير، أنه يشعر بفخر كبير بإنجازات حارس مرمى فريق الهوكي بالهند، فبفضل جهوده، تم تجديد الاهتمام بالهوكي، وسيكون أداءه، إلى جانب أداء فريق الهوكي الهندي بأكمله، بمثابة تشجيع لمئات الشباب في البلاد

 7,846 total views,  1 views today