إنجاز طبي جديد في دبي :عملية جراحية متطورة لمريضة تسعينية

نجح المستشفى الدولي الحديث في دبي، في اجراء عملية جراحية شديدة المخاطر في جراحة العظام، حيث تمكن الفريق الطبي من اجراء جراحة متطورة جدا لمريضة تبلغ من العمر 88 عاما، تعاني إصابات شديدة أدت الى تفتت مفصل الحوض الايسر الى 20 جزءا.  

د.ايهاب شحاته

وقال الأستاذ الدكتور إيهاب شحاته، استشاري ورئيس قسم العظام بالمستشفى: ” هذا النوع من الإصابات تتسم بصعوبة بالغة في استرجاع الكسر وتثبيته، لأسباب كثيرة أبرزها التفتت الكبير لمفصل الحوض وعمر المريضة”. 

وأضاف: ” كما ان المريضة تعاني من امراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم، بالإضافة الى انه تم استبدالها مفصل الركبتين منذ 12 عاما، فضلا عن استئصالها للثديين منذ فترة طويلة”.
وأشار إلى أنه تم اجراء العملية الجراحية بدون شد مفصل الحوض وتم استرجاع المفصل المفتت في مكانه وتثبيته بشريحة ديناميكية مخصصة لهذا النوع من الكسور، كما تم إضافة بعض المواد المستخدمة في التئام العظام وتسمى ” العظام الاصطناعية”.
وذكر شحاته، ان إضافة العظام الاصطناعية يزيد من احتمالية التئام الكسر مما يعطي المريضة فرصة لاسترجاع حياتها السابقة خلال شهرين من الجراحة، مشيرا الى ان المريضة تتمتع في الوقت الحالي بصحة جيدة بعد العملية الجراحية. 

من جهته، أشار الدكتور عثمان البكري، الرئيس التنفيذي والرئيس الطبي للمستشفى الدولي الحديث بدبي، الى أن المستشفى باتت تحتل مكانة متقدمة في مجال علاج وجراحات العظام الكسور واجراء عمليات البتر، لما تمتلكه من خبرات وكفاءات بشرية وامكانيات طبية عالية. 

وأكد البكري، أهمية تشخيص وعلاج أمراض وجراحة العظام في ظل التقدم العلمي والتقني المذهل في علوم الطب المختلفة والقطاعات الطبية والفنية المساندة لها.

 5,286 total views,  5 views today