صغار “الشارقة القرائي للطفل 12”.. مخترعون يلعبون بقواعد الكيمياء

الشارقة، 20 مايو 2021،

تحوّلت قاعة الورش المخصصة للأطفال إلى مختبر علمي ضخم احتشد حوله الصغار من مختلف الأعمار ليبتكروا نماذجهم الكيميائية مستخدمين أبسط الأدوات، مستندين على تراكيب علمية غير معقدة، وذلك خلال انطلاق فعاليات الدورة الـ12 من “مهرجان الشارقة القرائي للطفل”، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب، تحت شعار “لخيالك” حتى 29 مايو الجاري، في مركز إكسبو الشارقة.

وتجمع الأطفال المشاركين في ورشة “المختبر المجنون” حول الطاولات مرتدين القفازات والملابس الواقية، وملتزمين بالوصفات العلمية التي منحتها لهم المدربة المتخصصة ليبتكروا وصفاتهم السهلة، حيث أنتجوا 3 عناصر، كان أولها الرسالة السرية، وهي عبارة عن ورقة كُتِب عليها بحبر خاص مكوّن من حمض الليمون فقط، تم تعبِئته بأقلام خاصة، إذ تكمن فكرة هذا العمل في أن يقوم الطفل بكتابة جمل متنوعة ثم تمرّرها المتخصصة على نار خفيفة لتظهر الكتابة بعد ذلك. 

المشروع الثاني عبارة عن صناعة “الحمم البركانية” باستخدام الماء والزيت والصابون وملوّنات الأطعمة، حيث استطاع الصغار أن يبتكروا براكينهم الخاصة التي ثارت في الأوعية الزجاجية بشكل مميز تفاعلوا معه بالكثير من الاهتمام، وتضمنت العملية على خلط المواد الآمنة ببعضها، وأضيفت الألوان لتخرج الرغوة التي كانت أشبه بحمم نارية.

ثالث المشاريع هو الحليب الملوّن، وهو نتاج خلطة سحرية من الألوان ومساحيق تنظيف الأواني، قام خلاله المشاركون الصغار بمزج الحليب بالمواد وأضيفت الألوان المتنوعة التي سرعان ما تباعدت عن بعضها مشكّلة لوحة سابحة على سطح السائل الأبيض لتثير دهشة الأطفال. 

وستستمر هذه الفعالية طيلة أيام المهرجان، حيث سيتعرف خلالها الأطفال على الكثير من الخلطات الكيميائية المبسطة التي تقودهم لاكتشافات كبيرة باستخدام أدوات آمنة يمكن الحصول عليها من رفوف المطبخ. 

 162 total views,  2 views today