محمد بن فيصل القاسمي: الامارات تقدم للعالم نموذج عملي يحتذى لتطبيق السلام

أكد الشيخ محمد بن فيصل القاسمي، مؤسس ورئيس مجموعة ” ام بي اف”، ان السلام أساس إقامة الدول، وهو أساس الاقتصاد والحياة الرغيدة واستقرار الشعوب والمجتمعات على مر العصور، ويؤسس لأي تقدم وازدهار، وذلك فبدون السلام لا يوجد استقرار لكل مناحي الحياة. 

وقال القاسمي بمناسبة مشاركة الامارات في الاحتفال باليوم الدولي للسلام: ” دولتنا الحبيبة هي وطن السلام، ومجتمع حب للبشرية، وثقافة السلام هي ثقافة الامارات، والسلام هو الذي جعل دولتنا متقدمة عالميا”. 

وأضاف: ” تضم دولتنا نحو 200 جنسية والكل يعيش في سلام ومحبة وتناغم وقبول للآخر، وينعم الجميع بالعيش في هدوء وراحة، وبذلك قدمت الامارات للعالم نموذج يحتذى في تطبيق السلام”. 

وأشار الى ان دولة الامارات تميزت باحترام وقبول الآخر بعض النظر عن دينه وعرقه وجنسه وجنسيته، حيث تتعامل مع جميع المقيمين والزائرين على انهم جزء من الدولة ومكوناتها، وهذا المنهج تحافظ عليه الامارات منذ تأسيسها على يد الولد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد. 

وأكد القاسمي، ان القيادة الرشيدة تمتلك نظرة مستقبلية للسلام وتعمل على تحقيقه وتتعاون مع شركائها الاستراتيجيين والدول الصديقة والشقيقة على القيام بذلك، مشيرا الى ان أن المتتبع لجهود قيادة الامارات في تحقيق السلام يجد نماذج مشرقة ومشرفة لتعزيز السلم العالمي والتعايش. 

وقال القاسمي: إن “المتأمل في تاريخ الحضارات الإنسانية يرى أنها تصبو إلى السلام والاستقرار، ولكن ذلك تحقق واقعاً جلياً في الحضارة الإسلامية التي حرصت على مد الجسور مع الحضارات الأخرى والتواصل معها وتعزيز العلاقات الدولية تحقيقاً للسلام العالمي”. 

 73 total views,  1 views today