بلو أوشن: تعافى قطاع التجزئة تدريجيًا خلال الربع الاخير من 2020

تجاوز مبيعات الإلكترونيات الاستهلاكية 11 مليار درهم  2020 

قفزة بنسبة 50 ٪ في أنشطة الأعمال التجارية عبر الإنترنت خلال جائحة كورونا

1_ينمو توزيع مجموعة بلو أوشن جلوبال الإماراتية في الشرق الأوسط والمملكة المتحدة  البريطانية من خلال موقع أمازون خلال فترة أزمة كورونا.

2_استحوذت بلو أوشن جروب على 3 علامات تجارية دولية جديدة إلى محفظتها المتنامية من الأجهزة الإلكترونية والأجهزة الاستهلاكية.

3_من المتوقع أن تتجاوز مبيعات الإلكترونيات الاستهلاكية 11 مليار درهم إماراتى فى الإمارات العربية المتحدة في عام 2020 ، وفقًا لغرفة تجارة وصناعة دبي.

4_من المتوقع أن ينمو سوق أجهزة تنقية الهواء بنسبة 10.8٪ إلى 18.2166.83 مليار درهم إماراتيبحلول عام 2027 ، وفقًا لتقرير بحثي.

5_قدر حجم (فى او اى بى) العالمى للهاتف المحمول بـ211 مليار درهم في عام 2019 ومن المتوقع أن يصل إلى 69 مليار دولار أمريكي (254.33 مليار درهم) في عام 2020.

أعلنت مجموعة بلو أوشن جلوبال ، وهي مجموعة أعمال متنوعة مقرها دبي وتمثل بعضًا من أفضل شركات الاتصالات والإلكترونيات والأجهزة المنزلية الصغيرة أداءً في العالم بصفتها موزعين رئيسيين ، عن بدأ تعافى قطاع تجارة التجزئة و نمو أعمال التوزيع عبر الإنترنت في المملكة المتحدة والإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي بعد فترة من الركود الإقتصادى بسبب كورونا فيروس.

من المتوقع أن يستمر هذا النمو بشكل تدريجى لتصل مبيعات الإجهزة الإلكترونية فى الإمارات إلى 11 مليار درهم بنهاية عام 2020 ، وفقًا  لتقرير صادر من غرفة تجارة وصناعة دبى، والذى  يستند إلى أحدث بيانات مبيعات التجزئة في الإمارات العربية المتحدة، ويؤكد حفاظ  الفئة الفرعية للإلكترونيات الاستهلاكية على ريادتها وتحقيق مبيعات تصل إلى 1.27 مليار دولار بنهاية هذا العام.

قال شاهزاد أحمد ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة بلو أوشن: ” يتعافى القطاع وتنمو الأعمال بشكل عام على الرغم من الأزمة، ويرجع ذلك إلى المعالجة الفعالة لأزمة كورونا فيروس،  لا سيما الطريقة التي كافحت بها الإمارات الفيروس من خلال حملة الإغلاق والتطهير في أبريل ومايو من هذا العام، و لقد نما حجم تجارة وتوزيع الأجهزة المنزلية والاتصالات والمنتجات الإلكترونية على مدار الأشهر القليلة الماضية على الرغم من جائحة كوفيد -19، و قفز النمو فى التوزيع عبر الإنترنت كثيرًا مما أدى إلى تعويض الانخفاض في أعمال التوزيع المادي”.

كما نجحت المجموعة مؤخرًا فى الإستحواذ على ثلاث علامات تجارية عالمية في محفظتها المتنامية من العلامات التجارية، مما أدى إلى تنشيط المبيعات بصورة كبيرة، كعلامة “فانيفال” التى تعد واحدة من أكبر مطورين ومصنعين الهواتف المكتبية عبر بروتوكول الإنترنت بعد إدراك الطلب العالمي على حلول الاتصالات القائمة على بروتوكول (فى أو أى بى) ،و من بين العلامات الجديدة ، تعتبر مبردات الهواء التبخيري “هانيويل” خيار تبريد صديق للبيئة وصديق التكلفة للمنزل أو المكتب،تمامًا مثل النسيم المتدفق عبر بحيرة أو الهواء البارد المنعش الذي يشعر به المرء بالقرب من الشلال،  بالإضافة إلى  العلامة التجارية السويسرية “أريس” التى أنتجت  أول جهاز تنقية لها في الصين في عام 2017، وحققت نجاحًا كبيرًا على الفور ، حيث كانت واحدة من أجهزة التنقية القليلة التي يمكنها التعامل مع التلوث الشديد.

من المتوقع أن ينمو سوق أجهزة تنقية الهواء العالمية من 1.29 مليار دولار في عام 2019 إلى 1.55 مليار دولار في عام 2020 بمعدل نمو سنوي مركب يصل إلى  20.74 في المائة ، ويرجع ذلك أساسًا إلى تفشي فيروس كوفيد -19 الذي أدى إلى زيادة الطلب على الهواء مرشحات من قبل المستهلكين للاستخدام الشخصي 24 يونيو 2020.

 ومن الجدير بالذكر أن مجموعة بلو أوشن جلوبال ، الموزع الرئيسي للإلكترونيات الاستهلاكية والاتصالات والأجهزة المنزلية الصغيرة ومقرها دبي ، أقامت عملياتها في المملكة المتحدة العام الماضي من خلال مكتب مسجل.

كما عينت مؤخرًا شريكًا بريطانيًا للخدمات اللوجستية عبر الإنترنت للبيع والتوزيع للمستهلكين البريطانيين، وتصدر المجموعة المنتجات إلى أكثر من 40 دولة مع فريق يضم أكثر من 60 متخصصًا.

 94 total views,  2 views today