فعاليات معرض النوم للشرق الأوسط 2020 مستمرة في دبي

دبي :الإمارات العربية المتحدة  10 فبراير

حظيت الاتجاهات الرئيسية المؤثرة على مستقبل قطاع النوم باهتمامٍ لافت هذا الأسبوع خلال النسخة الثانية من معرض النوم للشرق الأوسط 2020، الفعالية الرائدة والأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والمتخصصة بقطاع النوم المزدهر، والتي انطلقت رسمياً اليوم في مركز دبي التجاري العالمي لغاية 11 فبراير. ويمثل المعرض منصة مثالية لتسليط الضوء على أحدث منتجات وابتكارات النوم، وتقديم رؤىً متعمقة حول آخر التطورات في القطاع.

وتشير الإحصائيات إلى أن اضطرابات النوم تؤثر على شريحة متنامية من الناس حول العالم، كما تؤدي حالات اضطراب التركيز والإجهاد الناجمة عن أنماط الحياة العصرية إلى الشعور بالأرق وعدم القدرة على النوم، مما يُعرض الجسم لإرهاق مزمن ومشاكل صحية خطيرة. وقد ساهم ذلك في دفع الشركات المستثمرة في اقتصاد النوم- والذي يمثل منظومة متكاملة للمصنعين وتجار التجزئة ومقدمي الخدمات الصحية والشركات الأخرى المهتمة بقطاع النوم- إلى متابعة جهود الابتكار بهدف تقديم حلول متكاملة تضمن التنعم بنوم هانئ وعميق لفترة طويلة، ما يسمح لها في الوقت ذاته باغتنام المزيد من فرص النمو الجديدة. وعلى مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا، يمثل معرض للنوم للشرق الأوسط منصة في غاية الأهمية، تتيح للجهات الفاعلة في القطاع الاستفادة من هذه الاتجاهات الإيجابية لتحقيق مستويات جديدة من النمو والنجاح.

وبهذه المناسبة، قال طاهر باتراوالا، مدير شركة ’ميديا فيوجن‘ المسؤولة عن تنظيم المعرض: “يتطلع القائمون على معرض النوم للشرق الأوسط إلى تعزيز التعاون الاستراتيجي واغتنام شتى الفرص لتأسيس علاقات مهنية مثمرة بين جميع الجهات الفاعلة وأصحاب المصلحة والشركاء في قطاع النوم. ونسعى جاهدين للاستفادة من الفرص المتنوعة التي يقدمها المعرض، بهدف تفعيل مشاركة القطاعات المختلفة في اقتصاد النوم، بما يشمل قطاعات الضيافة والرعاية الصحية وتجارة التجزئة والتصميم، مع الحرص على مشاركة أفضل الممارسات والمعارف لتعزيز الأنشطة التجارية بما يدعم تحقيق مستويات نمو أعلى خلال السنوات المقبلة”.

وحضر افتتاح معرض النوم للشرق الأوسط سيد أنور أحسن، مدير عام شركة راحة عُمان، والذي انضم كمتحدث رئيسي في اليوم الأول من المعرض. وتناول أحسن في كلمته قطاع الضيافة المتنامي في المنطقة، حيث أشار إلى نمو الطلب من جانب الفنادق على المراتب والأسرة عالية الجودة. كما تحدث عن المساهمة الفاعلة لقطاع المراتب والأسرّة في الاقتصاد، والتي تشمل توفير فرص العمل إلى جانب تأثيراته الإيجابية في قطاعات مثل الخدمات اللوجستية والتوزيع.

ويركز معرض النوم للشرق الأوسط 2020 على مختلف مجالات ومواضيع النوم؛ حيث سيُتاح للزوار الاطلاع على مجموعة شاملة من المنتجات والحلول الجديدة والعروض التجريبية الحية من خلال معرضين تخصصين لمدة ثلاثة أيام، ومؤتمر عالمي المستوى لمدة يومين سيتضمن مناقشات علمية إلى جانب استعراض أفضل الممارسات وآخر المستجدات في قطاع النوم. وقد تم تصميم المعرض بما يضمن تمكين ودعم كافة الجهات الفاعلة الرئيسية في القطاع، ما سيتيح لمجموعة واسعة من الشركات تعزيز حضورها وعلاقاتها التجارية وتوسيع محفظة منتجاتها وخدماتها.

وسيوفر معرضا ’سليب تيك‘ و’سليب كير‘ منصة مثالية للعارضين مثل مصنّعي المراتب وآلات ومعدات تجميع المراتب وموردي وموزعي الإكسسوارات والتقنيات المتعلقة بالنوم وأغطية الأسرة والوسائل والأدوات المساعدة على النوم، ما سيتيح فرصة قيمة للتواصل بشكلٍ مباشر مع العملاء المستهدفين في الأسواق الإقليمية والعالمية. كما سيضم المعرضان عروضاً تجريبية تفاعلية، تتيح استكشاف أحدث الابتكارات الحالية والمستقبلية التي تُقدمها الشركات التي تسعى لمواكبة المتطلبات المتطورة للمستهلكين.

وفي معرض تعليقه حول المشاركة في المعرض، قال محمد سالم أحمد، الرئيس التنفيذي لمجموعة ’سيفتكس‘ (SAFETEX): “تتيح لنا مشاركتنا في فعاليات معرض النوم للشرق الأوسط فرصة التواصل بشكل مباشر مع عملائنا المستهدفين، بالإضافة إلى عرض باقة واسعة من محفظة منتجاتنا المبتكرة. ونحن على ثقة تامة من الفرص الهائلة التي يوفرها هذا المعرض في الوقت الذي نشعر فيه بتفاؤل كبير تجاه مستقبل القطاع”. وتعد مجموعة ’سيفتكس‘ واحدة من أكبر مصنّعي أغطية وأقمشة الأسرّة في منطقة الشرق الأوسط.

ويشهد معرض النوم للشرق الأوسط انعقاد مؤتمر متخصص سيُناقش على مدى يومين اتجاهات وتطورات الأسواق الناشئة المرتبطة بالقطاع، بمشاركة نخبة من الخبراء والمتحدثين المحليين والدوليين ممن سيتطرقون إلى الاتجاهات والاستراتيجيات الجديدة والقضايا الرئيسية المرتبطة بقطاع النوم. وركّزت المحادثات الفردية والمناقشات الجماعية خلال اليوم الأول للمؤتمر على أحدث الابتكارات التكنولوجية الجديدة في مجال الآلات ومعدات التصنيع والمواد الخام الجديدة في القطاع. وقد حظيت جلسات المناقشة حول استخدام التكنولوجيا في معالجة البولي يوريثان، والتطورات التقنية في مجال الأقمشة بأهمية لافتة خلال المؤتمر. كما تفاعل الجمهور مع المناقشات المتنوعة حول مواضيع تصنيع المراتب والاستدامة، ودور التكنولوجيا في الارتقاء بقطاع صناعة الرغوة والإسفنج.

وتنطلق يوم غدٍ (10 فبراير) فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر؛ حيث سيركز المتحدثون ضمن جناح ’سليب كير‘ على الاتجاهات الحالية وأفضل الممارسات، بالإضافة إلى التحديات التي تواجه سوق السلع الجاهزة مثل المراتب والوسائد وأغطية الأسرّة. وتهدف أجندة أعمال المؤتمر إلى استعراض آراء ووجهات نظر جهات قطاع الضيافة ومتاجر التجزئة المتخصصة بالمراتب. وتشتمل قائمة المتحدثين العالميين على الدكتور لويس أديكالام، رئيس الرابطة الماليزية لانقطاع التنفس أثناء النوم ومؤسس مفهوم “السياحة العلاجية والنوم”، والذي سيناقش موضوع السياحة العلاجية بالاعتماد على النوم. وسينضم كل من كريس جوردي، المدير الإداري لشركة ’سايلنت نايت‘؛ وأنور برايل، مالك شركة ’بافتي‘؛ وشاهد أحمد، مدير العلامة التجارية في شركة ’تيمبور‘، إلى ندوة حوارية حول موضوع “نموذج التوجه المباشر إلى المستهلكين: فوائد وتحديات التحكم بعمليات التصنيع والبيع للمستهلكين”. وسيدير الندوة السيد جيري تشيشير، مدير شركة ’سِري بيدز‘. إلى جانب ذلك، سيشارك أنور برايل من شركة ’بافتي‘ في جلسة مناقشة حول موضوع “نطاق عمل المتاجر التقليدية في المنطقة”، فيما ستقدم السيدة جولي مالون، استشارية النوم المُعتمدة وخبيرة التثقيف الأسري من شركة ’نيتشر تو سليب‘، عرضاً توضيحياً حول موضوع “من أجل غدٍ صحي”.

وسيتخلل المعرض تنظيم ورشة عمل خاصة غداً، تحت عنوان “الشراكة المربحة بين تجار التجزئة ومصنعي المراتب”، بمشاركة متخصصي البيع بالتجزئة والتصنيع، وسيديرها جيري تشيشير، المؤلف ورائد الأعمال الحائز على عدة جوائز، ومالك/ مدير شركة ’سِري بيدز‘. ويُعرف تشيشير بخبرته الواسعة في مجال الأسرّة، وهو متخصص في مساعدة الأشخاص الذين يعانون من الأرق على النوم بالاعتماد على طريقته الخاصة التي تحمل عنوان اسم “منهج النوم الهنيء”.

وسيختتم المعرض بتنظيم حفل توزيع جوائز معرض النوم يوم 11 فبراير، والذي يُعتبر برنامج الجوائز الأول من نوعه لتكريم صنّاع التغيير والعلامات التجارية الرائدة والمبتكرة في قطاع النوم، بما يشمل أفضل الفنادق وشركات تصنيع المراتب وتجار الأسرّة بالتجزئة في المنطقة.

ومن المقرر أن يقام معرض النوم للشرق الأوسط في الفترة الممتدة من 9 ولغاية 11 فبراير في القاعة 4 بمركز دبي التجاري العالمي. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط التالي: www.sleepexpome.com

حول معرض النوم للشرق الأوسط

يعد معرض سليب إكسبو الشرق الأوسط الحدث الأول والوحيد من نوعه في المنطقة والمختصة بصحة النوم، فضلاً عن أهمية حضوره للمعنيين بالأعمال المباشرة بين الشركات والأعمال الموجّهة للمستهلكين. ويستقطب المعرض كبار الجهات المعنية من أصحاب المصلحة الرئيسيين في صناعة النوم من مصنعي المراتب إلى شركات الفراش والكتان وموفري المواد الخام إلى مبتكري تكنولوجيا النوم ، كل ذلك تحت سقف واحد لتقديم ومناقشة أحدث التطورات في السوق .يوفر الحدث أيضاً منصة مثالية لمنظمات الأعمال التي تتطلع إلى الاستثمار وإنشاء شراكات جديدة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا .للمزيد من المعلومات حول معرض الشرق الأوسط للنوم، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.sleepexpome.com.

c

IMC-LOGO

 119 total views,  1 views today