بطل ماراثونات “تحدي دبي للياقة” ماركوس سميث يصل إلى نقطة المنتصف في تحديه الخاص المتمثل بركض 30 ماراثوناً خلال 30 يوماً

دبي، 9 نوفمبر 2018: تعهد الرياضي العالمي  المقيم في دبي ماركوس سميث بالمشاركة في “تحدي دبي للياقة” على طريقته الخاصة هذا العام، حيث التزم بركض 30 ماراثوناً على مدار 30 يوماً ليحفز الجميع على المشاركة في التحدي. ويصادف اليوم الجمعة 9 نوفمبر، اليوم الخامس عشر من تحدي دبي للياقة، ونقطة المنتصف في تحدي سميث الماراثوني ليكون بذلك  قد قطع ما يعادل 633 كيلومتراً.

ويستغرق كل ماراثون يقوم به سفير “تحدي دبي للياقة” حوالي أربع ساعات منذ انطلاقه من بيته في منطقة السطوة في تمام الساعة الخامسة فجراً من كل يوم. حيث يخطط سميث مسبقاً كافة جولاته لتشمل نقاط النهاية مختلف أنحاء المدينة من نخلة جميرا إلى مركز حمدان الرياضي ودبي فستيفال سيتي إلى المرابع العربية وغيرها الكثير. كما يسجل سميث نتائجه وتقدمه اليومي على مدونته الخاصة، إضافة إلى حساب الإنستغرام، حيث عبر عن سعادته بعدد المتسابقين الذين انضموا إليه في مراحل مختلفة من الماراثونات اليومية التي يقوم بها.

سميث، الذي أطلق نادي “اينر فايت” الرياضي وخدمة الوجبات الصحية “سميث سانت باليو”، هو لاعب رجبي محترف سابق تقاعد من هذه الرياضة في عام 2010. وهو مشارك دائم في فعاليات وتحديات “الكروس فيت” وركوب الدراجات وسباقات الجري وقوة التحمل، إضافة إلى كونه متحدثاً محفزاً ، ومدرباً للياقة البدنية وأحد رواد الأعمال الناجحين.

43 total views, 1 views today