مروان بن غليطة يحضر بطولة مكتوم بن راشد ويثمن جهود تطوير قطاع كرة القدم

ركلات الترجيح تهيمن على مواجهات الربع نهائي

دبي الامارات  العربية المتحدة ،متابعة سلام محمد

وجه المهندس مروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم الشكر لشرطة دبي على جهودها المثمرة على مدار السنوات الماضية لتنظيمها بطولة مكتوم بن راشد آل مكتوم المقامة تحت رعاية الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم هذا الحدث الاستثنائي الذي يجمع أبناء الدولة في عرس كروي ضمن روح الشهر الفضيل.

وقال بن غليطة في تصريحات صحفية، إن: “اتحاد كرة القدم يثمن جميع الجهود المنضوية على صعيد تطوير قطاع كرة القدم، ومنها هذه البطولة التي تجمع في كل عام أجيالٍ مختلفة من أبناء الدولة سواء من لاعبين دوليين سابقين أو حاليين من أندية الدولة بجانب عناصر العناصر الشابة، ما يسهم في انتقالٍ سلسل للخبرات بين الأجيال ويساعد في صقل المواهب الشابة التي تتواجد في هذه البطولة”.

وأضاف: “الأمر ذاته ينطبق على الكوادر التدريبية والتحكيمية، في ظل تواجد مدربين حاصلين للتو على شهادات تصنيفية على أعلى مستوى الذين نتمنى لهم التوفيق في مسيرتهم المهنية على أعلى مستوى، هذا بالإضافة إلى الخبرات المكتسبة للطواقم التحكيمية المشاركة خصوصاً أننا في الاتحاد على تعاون وثيق مع اللجنة المنظمة للبطولة لرفدها بنخبة الطواقم التحكيمية”.

وأشاد بن غليطة بالميزة التي تمنح هذه البطولة سمة إحدى أبرز الفعاليات الكروية الرمضانية على مستوى الدولة وقال: “يحسب لمؤسس البطولة الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، توجهه قبل أعوام بتخصيص البطولة للاعبين المواطنين حصراً، وهذا يعطي فرصة للأندية لاكتشاف المواهب الشابة نحو الانضمام إلى الأندية، وبالتالي مواصلة عجلة التطور وخلق اجيالٍ جديدة على صعيد الكرة الإماراتية”.

واختتم بن غليطة قائلاً: “أتمنى في نسخة العام المقبل، مشاركة أوسع في هذه البطولة، بأن تضم ضمن قوائم فرقها أبناء المواطنات والمقيمين ومواليد الدولية، وذلك ضمن سياق تنفيذ قرار صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، الذي من سبيله إبراز مواهب جديدة من هذه البطولة تسهم في دعم الأندية بروافد جيدة من اللاعبين المميزين، وتوفر على الأندية الكشافين حيث ستكون الرؤية واضحة أمامهم لاختيار المناسب لهم من كافة الفئات”.

من جانبه وجه العقيد محمد عبيد بو علي مدير مركز التربية الرياضية الشرطية في شرطة أبو ظبي، التهنئة لفريق “شرطة دبي” على بفوزه على شقيقه فريق “شرطة أبو ظبي”، وقال في تصريحات صحافية، إن: “الأخلاق الرياضية هي التي تسود في نهاية الأمر لكونها من أسس الرياضة، إذ لابد في مباريات كرة القدم من فائز وخاسر، ومن هنا نتوجه بالتهنئة لفريق “شرطة دبي”، ونتمنى حظاً أوفر في المرات القادمة لفريق “شرطة أبو ظبي” الذي حرص على المشاركة هذا العام بهدف إيجاد التجانس بين لاعبيه خصوصاً أن الفريق لم يمضي على تكوينه أكثر من شهرين، ويضم مزيجاً من عناصر الخبرة واللاعبين الشبان”.

وأضاف: “المشاركة الحالية تعد بمثابة الإعداد للعودة إلى هذه البطولة في السنوات المقبلة وانما بجهوزية أكبر، خصوصاً أن رغم عدم توافر الانسجام المطلوب لقصر مدة الإعداد إلا أن الفريق أثبت تواجده في النسخة الحالية ببلوغه الدور الربع نهائي، وهو مؤشر جيد نحو قدرة الفريق للعودة العام المقبل بهدف وطموح اللقب”.

وأعرب بو علي عن سعادته بالتواجد في هذه البطولة التي تحمل اسماً غالياً على قلوب الإماراتيين جميعاً، ووجه الشكر للجنة المنظمة على حسن الاستضافة والتنظيم الذين كانا العامل المؤسس لاستمرارية نجاحات هذه البطولة.

وتدخل سباعيات “مكتوم بن راشد” الكروية الرمضانية مساء غد  دورها النصف نهائي، وذلك بمواجهتي حامل اللقب “شرطة دبي” أمام “الفهود”، و “بن درويش” أمام “المرحوم إبراهيم المعروف” اللتين تقامان في بصورة متزامنة في العاشرة والنصف على ملاعب نادي ضباط شرطة دبي، ويتحدد من خلالها هوية طرفا نهائي النسخة الثامنة التي يسدل الستار عنها مساء د الاثنين.القادم

ونجحت الفرق الأربعة أمس في بلوغ نصف نهائي البطولة المقامة منذ الثالث من شهر رمضان المبارك تحت رعاية الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، عقب تخطيها عقبة الدور ربع النهائي الذي هيمنت على ثلاثة من مبارياته ركلات الحظ الترجيحية، التي كانت وراء إهداء فريق “شرطة دبي” الفوز على فريق “شرطة أبو ظبي” بواقع “5-4” عقب تعادلهما سلبياً في الوقت الأصلي، ومنحت فريق “إبراهيم المعروف” الانتصار على “ليدر سبورت” بالنتيجة ذاتها عقب نهاية الوقت الأصلي بتعادلهما الإيجابي “3-3″، قابلها حسم “الفهود” لانتصارهم على “88” بركلات الحظ “5-3” عقب انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل “1-1″، مقارنة بتأكيد “بن درويش” جهوزيته للمنافسة على اللقب عقب تحقيقه لانتصارٍ عريض على فريق “راشد بن عمار” بواقع “5-1”.

وواصل فريق شرطة دبي مشوار تحقيق حلم الفوز بلقبه الثاني على التوالي، بعد أن نجح في التقدم خطوة إضافية، بفوزه بركلات الحظ الترجيحية على منافسه وبطل نسخة 2013 فريق “شرطة أبو ظبي” بواقع “5-4″، بعد أن انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي.

ففي مباراة متقاربة المستوى حملت طموح مواصلة مشوار الثنائية التاريخية، سواء على التوالي لشرطة دبي، أو التاريخية كأول فريق يحقق اللقب لمرتين لشرطة أبو ظبي، نجح الفريقين على مدار دقائق الشوطين الأول والثاني في الإبقاء على شباكهما نظيفة، ما دفعهما إلى الاحتكام لضربات الحظ الترجيحية التي عبست بوجه لاعب شرطة أبو ظبي علي ربيع بعد أن ابتسم الحظ بوجه تألق حارس شرطة دبي في التصدي بنجاح للركلة، خصوصاً بعد أن نجح زميله محمد سبيل في تسجيل الركلة الأخيرة مانحاً شرطة دبي الفوز.

احتاج فريق “المرحوم إبراهيم المعروف” إلى اللجوء إلى ركلات الحظ الترجيحية للفوز على منافسه “ليدر سبورت” بواقع “4-3″، بعد أن انتهى الوقت الأصلي للقائهما بالتعادل الإيجابي “3-3”.

ففي مباراة، متقلبة النتيجة، نجح فريق “المرحوم إبراهيم المعروف” في افتتاح التسجيل في الدقيقة الثانية، قبل أن يعادل ليدر سبورت في الدقيقة الثالثة عبر مهاجمه ناصر عبد الهادي، لتحمل الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عنوان التقدم لـ “ليدر سبورت” عبر تسديدة بعيدة من لاعبه علي يعقوب.

ومع انطلاق الشوط الثاني استعاد “المعروف” زمام المبادرة ونجح في ادراك التعادل في الدقيقة 26 عبر لاعبه جمال إبراهيم، قبل أن يسجل هدف التقدم في الدقيقة 38 عبر لاعبه يوسف أحمد، إلا أن الدقيقة الأخيرة شهدت عودة “ليدر سبورت” بنتيجة المباراة إلى نقطة التعادل بتسجيل حميد عبدالله الهدف الثالث، ليلجئ الفريقين إلى ركلات الجزء التي حسمها “المعروف” بواقع “4-3”.

وواصل فريق “بن درويش” سلسلة انتصاراته في البطولة وبسجلٍ خالٍ من الهزائم، بعد أن أحكم قبضته على بطاقة التأهل للمربع الذهبي بفوزٍ عريض على فريق “راشد بن عمار” بنتيجة “5-1”.

ونجح “بن درويش” بسط سيطرتهم على غالبية مجريات المباراة، بعد أن انهى الشوط الأول متقدمين بهدفي راشد جلال في الدقيقة الخامسة، ومحمد طالب في الدقيقة 16، قبل يعاود التسجيل مع بداية الشوط الثاني عبر لاعبه سعد خميس، لتحمل الدقيقة 24 عنوان الهدف اليتيم لفريق “راشد بن عمار” عبر لاعبه عمر جمعة، إلا أن الدقائق الأخيرة من المباراة شهدت زيادة فريق “بن درويش” غلته من الأهداف عبر تكرار سعد خميس زيارته للشباك في الدقيقة 38 وأعقب بهدف حسن يوسف في الدقيقة الأخيرة.

ووضع فريق “الفهود” حداً لمغامرة فريق “88” في البطولة، بعد أن منحت ركلات الحظ الترجيحية الفوز للـ “الفهود” بواقع “5-3” في مباراة انتهى وقتها الأصلي بالتعادل الإيجابي “1-1”.

ففي مباراة أكدت دقيقتها الثامنة قوة فريق “88” في النسخة الحالية بافتتاح التسجيل عبر لاعبه خلفان النوبي، قبل أن ينتظر “الفهود” حتى الدقيقة 23 لإدراك التعادل عبر تألق النجم الدولي الأسبق محمد عمر، لتذهب دقائق المباراة حتى نهايتها بنتيجة التعادل ليحتكم الفريقين إلى ركلات الحظ الترجيحية التي عرف من خلالها “الفهود” كيفية العبور إلى المربع الذهبي بحسمهم لنتيجتها “5-3”.

المري يحتفي ضيوف البطولة

حرص اللواء محمد سعيد المري مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون إسعاد المجتمع والتجهيزات رئيس اللجنة المنظمة العليا، على الاحتفاء بضيوف البطولة، وتقديم الدروع التذكارية تقديراً لزيارتهم للمنافسات في الدور الربع نهائي، بعد شهدت مباريات أول من أمس حضور كل من المهندس مروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم، والعقيد محمد عبيد بو علي مدير مركز التربية الرياضية الشرطية في شرطة أبو ظبي، ومطر غراب اللاعب الدولي السابق والمحلل الرياضي.

وأكد محمد علي مدرب فريق “المرحوم إبراهيم المعروف” أن الحظ خدم فريقه في موقعة الربع نهائي، وقال في تصريحات صحافية، إن: “غياب أربعة لاعبين أساسيين كادا أن يعصف بطموح الفريق في التأهل، خصوصاً أن مجريات المباراة شهداً تقلباً في النتيجة، قبل أن تحسم بركلات الحظ الترجيحية”.

وأضاف: “نفذ اللاعبين الخطة الموضوعة، ونجحوا في تعويض النقص، خصوصاً أن المنافس “ليدر سبورت” لعب بكامل العدد”.

وأوضح أن المواجهة المقبلة ستكون صعبة في النصف نهائي، خاصة أنه سيجمع “المعروف” أمام “بن درويش” الفريق الوحيد الذي لم يتجرع الهزيمة في مشواره بالبطولة”.

أعرب جلال بن درويش مدرب فريق بن درويش عن سعادته ببلوغ الدور النصف نهائي، عقب تخطيه عقبة خصم صعب بحجم “راشد بن عمار”، وقال في تصريحات صحافية، إن: “الفريق كان جاهزاً لموقعة الربع نهائي، واعتمد على إغلاق المنافذ أمام الفريق المنافس، والاعتماد على الهجمات المرتدة خاصة في الشوط الأول الذي انتهى “2-1″، قبل أن يتم تغيير استراتيجية الفريق بالانطلاق إلى الخطوط الأمامية في الشوط الثاني ما عاد علينا بتحقيق انتصارٍ مستحق بـ “5-1”.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

 669 total views,  1 views today