شرطة دبي أول المتأهلين إلى ربع نهائي مكتوم بن راشد الرمضانية الكروية

دبي :الامارات العربية المتحدة  ـمتابعة سلام  محمد

تأهل بات فريق شرطة دبي حامل اللقب الى ربع نهائي النسخة الثامنة لبطولة مكتوم بن راشد” الكروية

المقامة حالياً على ملاعب نادي ضباط شرطة دبي تحت رعاية الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وتمتد حتى الـ 19 من شهر رمضان المبارك، وتشهد منافسة 20 فريقاً على لقبها.

وجاء تأهل شرطة دبي بفوزه أمس على الدفاع المدني “رأس الخيمة” بنتيجة “3-1” في المباراة التي جمعتهما لحساب المجموعة الأولى في خامس جولات دوري المجموعات، التي اتاحت لشرطة دبي بلوغ نقطته السابعة وضمان تأهله للربع نهائي بغض النظر عن نتيجة مباراته الأخيرة في دوري المجموعات، خصوصاً أن ملاحقه بفارق النقطتين ليدر سبورت فاز بدوره بثمانية أهداف دون رد على الوافد الجديد “الشارقة فالكون”.

كما شهدت الجولة ايضاً، ولحساب المجموعة الثانية، فوز فريق المرحوم “إبراهيم المعروف” على فريق “محمد علي” عقب فوز المعرف بواقع “2-1″،ملحقا به السارة الاولى  فيما حمل اللقاء الثاني للمجموعة عنوان الانتصار الأول للوافد الجديد “فنادق الخوري” بفوزه على الفرسان “1-0” في مفاجأة من العيار الثقيل.

وبنتائج الجولة، اعتلى فريق شرطة دبي صدارة المجموعة الأولى برصيد سبع نقاط من حالتي فوز وتعادل، بفارق النقطتين عن ملاحقه ليدر سبورت صاحب النقاط الخمسة، فيما جاء ثالثاً الدفاع المدني “دبي” برصيد أربعة نقاط، وليتقاسم كل من الدفاع المدني “رأس الخيمة” و”الشارقة فالكون” المركز الأخير برصيد صفر نقطة.

وعلى صعيد المجموعة الثانية، تصدر فريق “المرحوم إبراهيم المعروف” صدارة فرق المجموعة برصيد ستة نقاط، بفارق النقطتين عن “محمد علي” الذي أودت خسارته بالتراجع إلى المركز الثاني، فيما جاء فريق فنادق الخوري فى المركز الثالث برصيد أربعة نقاط، بفارق النقطة عن الفرسان في المركز الرابع، وليحافظ فريق شرطة أبو ظبي على مركزه الخامس والأخير برصيد صفر نقطة.

شرطة دبي يؤكد زعامته

أكد فريق شرطة دبي زعامته لفرق مجموعته الأولى بفوزه على الدفاع المدني “رأس الخيمة” بواقع “3-1″، وذلك في المباراة التي جمعتهما على الملعب الفرعي رقم “1”.

وانتظر حامل اللقب حتى الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول لافتتاح التسجيل عبر مهاجمه سند علي إبراهيم، قبل أن تشهد الدقائق الأولى من الشوط الثاني إدراك الدفاع المدني “رأس الخيمة” التعادل عبر هدف مهاجمه محمد سليمان، قبل أن يستعيد الشرطة زمام المبادرة وينجح في تسجيل هدفين عبر وليد أحمد في الدقيقة “36”، وعبد الله درويش في الدقيقة “38”، وحصد انتصاره الثاني على التوالي في دوري المجموعات وبطاقة العبور إلى الربع نهائي

ليدر سبورت يمطر شباك “الشارقة فالكون”

أمطر ليدر سبورت شباك منافسه “الشارقة فالكون” بثمانية نظيفة في المباراة التي جمعتهما لحساب المجموعة الأولى على الملعب الفرعي رقم “2”.

ولم ينتظر لاعبي ليدر سبورت كثيراً قبل افتتاح التسجيل، بعد أن أهدى أحمد ضياء فريقه الهدف الأول في الدقيقة التاسعة، قبل أن يضيف زميله مانع سعيد، وناصر عبد الهادي الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين “12” و”17″، الذي أعقب مع بداية الشوط الثاني بالهدف الشخصي الثاني لمانع سعيد والرابع لفريقه، قبل أن يعاود أحمد ضياء زيارة الشباك في الدقيقة “35” مهدياً فريقه الهدف الخامس، الذي اتبع بالهاتريك لمانع سعيد في الدقيقة “37”، والهدفين السابع والثامن في الدقائق “38” و”40″ الذين حملا توقيع البدلاء محمد الجسمي، وحميد عبدالله.

 خسر المرشح الأبرز للقب النسخة الثامنة فريق محمد علي  اول خسارة  له في دوري المجموعات، أمام فريق “إبراهيم المعروف” بواقع “1-2” في مباراة تلقى خلالها المدرب “إسماعيل المعروف” بقيادته لفريق محمد علي، الهزيمة من فريقه القديم “المعروف”.

وجاء الشوط الأول مغايراً للتوقعات بعد أن نجح فريق “المرحوم إبراهيم المعروف” في زيارة شباك منافسيهم في مناسبتين عبر الحسن صالح الذي سجل في الدقيقتين “12” و”23″، خصوصاً أن فريق “محمد علي” انتظر حتى الدقيقة 24 لتسجيل هدفه الأول عبر سيف راشد، لكن مناعة دفاعات “المعروف” كانت كفيلة بانتهاء المباراة لمصلحتهم “2-1” وخطف نقاط ثمنية منحتهم خطف صدارة المجموعة من “محمد علي”.

فنادق الخوري يسجل انتصاره الأول

في مفاجأة من العيار الثقيل، حقق الوافد الجديد فريق “فنادق الخوري” انتصاره الأول في دوري المجموعات الذي جاء على حساب “الفرسان” بواقع هدف دون رد.

وعلى الرغم من الندية والمستوى المتقارب لكل الفريقين في الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، إلا أن اعتماد فريق “فنادق الخوري” على الهجمات المنظمة السريعة أثمر في الدقيقة “33” عن افتتاح التسجيل عبر مهاجمه ناصر جمعة خميس، ليحافظ الفريق على تقدمه حتى صافرة النهاية حاصداً من خلاله حالة الفوز الأولى.

سليم عبد الرحمن: البطولة فرصة لتجمع الشباب المواطن من عشاق الكرة

من حانبه عبر سليم عبد الرحمن، مساعد مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، عن سعادته بمتابعة منافسات بطولة مكتوم بن راشد الكروية الرمضانية، واعتبرها أنها بمثابة فرصة سنوية لتجميع شباب المواطنين من عشاق كرة القدم، واللاعبين السابقين في هذا الشهر الفضيل، من أجل التواصل والتلاحم في شهر الخير وفي نفس الوقت إظهار قدراتهم الكروية المتميزة.

وكان سليم عبد الرحمن قد حرص على متابعة بعض مباريات الجولة الخامسة للبطولة والتي أقيمت مساء أول من أمس، وأشاد بالندية والحماس الواضحين على منافسات البطولة، والروح العالية التي يقدمها جميع اللاعبين من خلال مباريات فريقهم، مشيدا في نفس الوقت بالجهود المبذولة من قبل اللجنة المنظمة للبطولة على استمرار إقامتها عاما بعد عام كي تصل إلى النسخة الثامنة في العام الحالي.

وقال مساعد مدرب منتخبنا الوطني : “استمرار إقامة بطولة غالية على قلوبنا جميعا تحمل أسم الشيخ مكتوم بن راشد، وبرعاية كريمة من الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، للنسخة الثامنة على التوالي يجسد كم النجاحات التي حققتها البطولة في نسخها السابقة، والتي تبلورت في هذا العدد الكبير من الفرق المشاركة – 19 فريقا- التي علمت أن اللجنة المنظمة تحرص على اختيار عدد مناسب من الفرق من بين أعداد فرق أكبر تتمنى المشاركة”.

وتابع : ” البطولة تمثل فرصة طيبة لتجميع الشباب في هذا الشهر وممارسة نشاط رياضي محبب للجميع وهو كرة القدم، وهو ما يعود بالنفع على المجتمع وحماية لهم من ممارسة أي نشاط خاطئ، يضاف إلى ذلك الرغبة في تحقيق الفوز والسعي للمنافسة  من أجل التتويج بالكأس الغالية، وهو ما ينعكس بشكل إيجابي على مستوى البطولة”.

وأشاد سليم بالمستويات الفنية للفرق التي شاهد أجزاء من مبارياتها، مؤكدا أن المستوى الفني مرتفع للغاية والقدرات الكروية لمعظم اللاعبين المشاركين متميزة، علاوة على أن إقامة المباراة على ملاعب “سباعيات” يضفي مزيدا من الإثارة والمتعة سواء للاعبين أو للجماهير التي تتابع المنافسات، متمنيا التوفيق لجميع الفرق المشاركة والنجاح للبطولة عاما بعد عام.

معلقان مصري وسوداني يسطعان في ساحة البطولة

من أبرز مميزات بطولة “مكتوم بن راشد” الكروية الرمضانية، تواجد اثنين من المعلقين المتميزين الذين اثروا أجواء البطولة والمنافسات بتعليقاتهم الكروية التي لا تخلوا من الطرافة، وهما السوداني فتحي الشايب والمصري عصام اليعقوبي، ويعد الشايب من أبرز المتواجدين خلف “الميكرفون” في معظم البطولات الكروية التي تقام على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة، ومنها بطولات وزارة الداخلية وبطولات تحدي رجال الاطفاء العالمية التي أقيمت في مركز ابوظبي للمعارض والبطولات السابقة لمهرجان دبي للتسوق والدورات الرمضانية على مستوى الدولة، وهو موظف بوزارة الداخلية إدارة الدفاع المدني بدبي.

أما الثاني اليعقوبي، فهو من أبرز المتواجدين خلف “الميكروفون” في بطولات فرجان التي ينظمها مجلس دبي الرياضي، وبطولة الشيخ راشد بن عمار بإمارة عجمان، علما أنه يعشق هذه الهواية من الصغر ويتابع كافة البطولات العالمية ومعلقيها، والتي أكسبته مزيد من الخبرات استثمرها في ساحات البطولات الرمضانية في الإمارات وعلى رأسها بطولة الشيخ مكتوم بن راشد.

وحرص المعلقان على تقديم جزيل شكرهما إلى اللجنة المنظمة التي منحتهما الثقة وفرصة التواجد والمشاركة في هذ البطولة الغالية من خلال إسناد مهمة التعليق على المباريات إليهما.

حمى الصدارة يخيم على لقاء الجولة الثامنة

تهيمن حمى صدارة المجموعتين الأولى والثاني على لقاءات الجولة الثامنة من دوري المجموعات، التي تدشن في العاشرة مساءً بلقائي المجموعات الثانية، المقامين بصورة متزامنة على الملعبين “1” و”2″، وذلك بلقاء “فنادق الخوري” و”المرحوم إبراهيم المعروف” سيمنح الفائز بنتيجته حسم صدارة فرق المجموعة شريطة تعثر المنافس الأبرز فريق “محمد علي” في لقائه أمام فريق “شرطة أبو ظبي”.

وعلى الملعب الأخر، يحمل لقائي الحادية عشرة مساءً لحساب المجموعة الأولى، عنوان الفرصة الأخيرة للدفاع المدني “دبي” حين يخوض لقاء المتصدر شرطة دبي، فيما يدخل طرفي ثاني مباريات المجموعة فريقا “الشارقة فالكون” و”الدفاع المدني في رأس الخيمة” مباراتهما بعنوان الفوز الأول.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 861 total views,  1 views today