بحضور برويز مشرف محمد بن فيصل القاسمي ينظم فعالية احتفالية بمناسبة ” مئوية زايد”

الإمارات العربية المتحدة ـ دبي  كتب سلام محمد

افتتح الشيخ محمد بن فيصل القاسمي، مؤسس ورئيس مجلس ادارة مجموعة ” ام بي اف”، انشطة المجموعة للاحتفاء، بمئوية المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد “طيب الله ثراه”، وذلك بحضور فخامة الرئيس الباكستاني الاسبق برويز مشرف.

وقال الرئيس الباكستاني الأسبق، في كلمته بافتتاح الحفل: “ان ” باكستان تعتبر دولة الامارات العربية المتحدة، شقيق وليس صديق، فالشيخ زايد طيب الله ثراه، كنت آتي لمقابلته واجلس معه، ويتكلم في التفاصيل الدقيقة عن أوضاع واحوال باكستان، يوم ان كنت رئيسا للجمهورية”.

واضف: ” كانت المقابلات يحدد لها في الغالب خمسة عشرة دقيقة، الا انها كانت تمتد لتصل الى ساعة ونصف في معظم الأوقات، وأحيانا كانت تتجاوز ذلك”.

ووصف الرئيس لباكستاني الأسبق، المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد، بانه ” حكيم العالم” وليس العالم العربي فقط، مؤكدا ان مؤسس دولة الامارات كان من الشخصيات التي اثرت في العالم في العصر الحديث.

وأكد القاسمي، في كلمته الافتتاحية لفعاليات المجموعة، انه كان للوالد المؤسس المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد ” طيب الله ثراه” دور عظيم على المستوى العالمي والعربي والمحلي، جعله فريدا في زمانه ومكانته، حتى صار أحد الرموز التاريخية للإنسانية جمعاء.

واشار القاسمي، الى ان مشاركة مجموعة ” ام بي اف” في مئوية زايد يأتي حرصاً منها على إحياء هذه الذكرى العطرة، التي تخلد ذكرى مؤسس دولة الاتحاد وباني نهضتها ورمز الإنسانية والعطاء والانجازات المغفور له، الشيخ زايد، “طيب الله ثراه”.

وقال القاسمي: إن ” ذكر مآثر الوالد، الشيخ زايد ” طيب الله ثراه”، لن توفيه حقه مهما سطرنا وعبرنا، فإنجازاته وعطاءاته الانسانية في شتى أقطار العالم هي أقوى كلمة، وحب البشرية ودعاؤهم له هو خير عنوان ودليل لـ  ” زايد الخير”، لقد أعطى ” رحمه الله” الكثير، وأحب الجميع بروح صادقة فأحبوه وتمنوا له الرحمة وفسيح الجنان” .

وتضمن فعاليات مشاركة مجموعة ” ام بي اف”، في “مئوية زايد”، فيلم تسجيلي عن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد، ” طيب الله ثرا”، وما قدمه من نهضه، وما قام به من انجازات، على المستوى المحلي والعالمي، وكذلك معرض فني مصاحب لفن الخط العربي، والاطلاع على مشاريع المجموعة الاستثمارية في المجلات الطبية والتعليمية والعقارية داخل الدولة وفي مصر والسعودية.

كما تضمنت، العديد من الأنشطة من أبرزها مشاركة فرقة الحربية والعيالة والموسيقى العسكرية، والاغاني الوطنية، بمشاركة العاملين في المجموعة ومستشفى الزهراء بدبي.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 928 total views,  1 views today