“ريكستون” تطلق أكبر مصنع لمصابيح (LED) في الشرق الأوسط

 

المنطقة الحرة لمطار الشارقة

تضم أحدث مختبر رقمي في المنطقة متخصص بتقنيات الإضاءة المستدامة

“ريكستون” تطلق أكبر مصنع لمصابيح (LED) في الشرق الأوسط

صامويل: المشروع يندرج في إطار فهم “كينجستون” المعمق لاحتياجات أسواق المنطقة وحرصها على المساهمة في دعم التوجهات الخضراء والسياسات الحكيمة الصديقة للبيئة المعتمدة في دولة الإمارات

الشارقة 4  ابريل 2018

كشفت “ريكستون للتقنيات” الشركة الرائدة عالمياً في مجال تصميم وتصنيع مصابيح (LED)، عن عزمها افتتاح أكبر منشأة لتصنيع مصابيح (LED) على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك ضمن مقرها في المنطقة الحرة بمطار الشارقة.

كما تعتزم “ريكستون” وهي الذراع الصناعية لـ”كينجستون القابضة” إحدى أكبر الشركات الاستثمارية في المنطقة الحرة بمطار الشارقة الدولي، تدشين أحدث مختبر رقمي في المنطقة متخصص بتقنيات مصابيح (LED) ضمن منشأتها الجديدة.

ويعكس المشروع الجديد الذي يُعتبر وحدة صناعية فائقة التطور، التزام “ريكستون” بتقديم منتجات عالية الكفاءة في استهلاك الطاقة بما ينسجم مع مبادرات الاستدامة التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات. وهو يُشكل قفزة نوعية للشركة في مجال تصميم وتصنيع مصابيح (LED) التي تركز على الكفاءة في استهلاك الطاقة والاستدامة وخفض تكاليف العمليات التشغيلية.

ومن المقرر أن يتم افتتاح المنشأتان الجديدتان اللتان بلغ حجم الاستثمار فيهما أكثر من 60 مليون درهم إماراتي، خلال احتفال رسمي يقام يوم الاثنين التاسع من ابريل الحالي، ويحضره عدد من الشخصيات الرسمية ومجتمع الأعمال في الدولة وإمارة الشارقة وممثلي وسائل الإعلام.

التوجهات الخضراء

وقال السيد لالو صامويل رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة “كينجستون القابضة”: “إن إطلاق هذه المنشأة الأكبر من نوعها في المنطقة والمختبر الرقمي فائق التطور التابع لها، يندرج في إطار فهم “كينجستون” المعمق لاحتياجات أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وحرص الشركة على المساهمة في دعم التوجهات الخضراء والسياسات الحكيمة الصديقة للبيئة المعتمدة في دولة الإمارات العربية المتحدة أو غيرها من الدول التي تحذو هذا الحذو”.

وأضاف صامويل: أن إطلاق هذا المشروع يأتي مواكبة للطلب المتزايد على منتجات “كينجستون” الرائدة في أكثر من 100 دولة حول العالم، ومن شأنه أن يحقق تحوّل نوعي في مسيرة الشركة من خلال تطوير منتجات أكثر ذكاءً وكفاءة في استهلاك الطاقة وعبر توسيع آفاق الابتكار البيئي، مشيراً إلى أن الطاقة الإنتاجية لوحدة التصنيع الجديدة ستبلغ 100 ألف قطعة من تجهيزات المصابيح التي يتم تنصيبها داخل هياكل الجدران، بالإضافة إلى 150 ألف قطعة من تجهيزات مصابيح “نيون”، إلى جانب مجموعة متنوعة من تجهيزات المصابيح التجارية المقاومة لعوامل الطقس وتجهيزات الإنارة السقفية والأضواء الكاشفة.

وأشار صامويل إلى أن مختبر الشركة الجديد سيُشكّل منصة متقدمة للبحث العلمي ولاختبار مستويات الابتكار في منتجات وتقنيات وتطبيقات “ريكستون”، كما سيكون بمثابة عامل تحفيز للشركة نحو تزويد متعامليها المحليين والعالميين بالمزيد من الحلول الموثوقة والمبتكرة وبأرقى حلول الإضاءة المصممة حسب الطلب والتي يتم استخدامها في مختلف التطبيقات التجارية والصناعية والخاصة، بما يسهم في الارتقاء بقطاع مصابيح (LED).

تُعتبر شركة “ريكستون للتقنيات” إحدى العلامات الرائدة التابعة لمجموعة “كينجستون القابضة”. وتتمتع “ريكستون” بخبرة واسعة تمتد لأكثر من 12 عاماً اكتسبتها من العمل في مصنعها الحالي الذي يقع ضمن المنطقة الحرة بمطار الشارقة الدولي.

 

 1,398 total views,  5 views today