مجموعة عمل قطاع العقارات في غرفة الشارقة تنظم ورشة عمل حول «القيمة المضافة على قطاع العقارات »

الشارقة، 18 مارس 2018

حرصا على اهمية التعريف بالمتغيرات الجارية في الانظمة والتشريعات المتعلقة بمجتمع الاعمال وضمن مسئوليتها في نشر المعلومات والاطلاع على احدث التطورات على الساحة الاقتصادية واثره على سير اداء عمل اعضائها المنتسبين من ممثلى القطاع الخاص بإمارة الشارقة وتاكيدا على تفعيل دور مجموعات العمل القطاعية المنضوية تحت مظلتها، نظمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة متمثلة في مجموعة عمل قطاع العقارات بالتعاون والتنسيق مع “ارنست اند يونغ” ورشة عمل بعنوان اثر ضريبة القيمة المضافة على قطاع العقارات واصحاب الاملاك الخاصة يوم امس (الاحد) بمقرها الرئيسي استهدفت قطاع العقارات واصحاب الاملاك الخاصة بالشارقة.

وحضر الورشة سعادة خالد بن بطي الهاجري مدير عام الغرفة ومحمد أحمد أمين مساعد المدير العام لقطاع الأتصال والأعمال  وسعيد غانم السويدي رئيس اللجنة التمثيلية لمجموعة عمل قطاع العقارات وعدد من أعضاء اللجنة التمثيلية اضافة الى المشاركين فيها من الجهات المستهدفة.

وتأتي الورشة التعريفية الخاصة بضريبة القيمة المضافة ضمن خطة عمل اللجنة التمثيلية لمجموعة عمل قطلع العقارات في توفير برامج توعوية وتعريفية لإعضائها لتفعيل ادائها في خدمة القطاع ومواكبة المتغيرات الجارية لمواصلة اداء دورها بايجابية بما يعزز من اعمالها وخدماتها.

وتناولت الورشة التعريف بضريبة القيمة المضافة واثر تطبيقها على القطاع وما المتوقع من كل نشاط تجاري من منظور الامتثال المرتبط بحفظ السجلات والتوقيت وايضا البيانات المالية واعداد نظام الابلاغ وايضا كيفية ارسال عائدات ضريبة القيمة المضافة فضلاً عن استعراض لوائحها، وتقييم آثارها على نظم وعمليات الأعمال.

كما شملت الورشه التطرق الى اثر ضريبة القيمة المضافة على هيكل الشركات والعقارات بالدولة ومن ابرزها الممارسات الرائدة لتصميم هيكل ملكية الشركات العائلية والعقارات ومدى اهمية النظر في اعادة تنظيم الملكية في الوقت الراهن للامتثال لضريبة القيمة المضافة كما تطرقت الورشه الى التعريف بالهياكل الملكية التى يمكن تصورها لامتلاك الاسهم والعقارات في ضوء حماية الاصول وتسهيل نقلها الى الجيل الثاني.

وقال سعادة خالد بن بطي الهاجري مدير عام غرفة الشارقة ان الهدف من تنظيم هذه الورشة هو لتعريف القائمين على الشركات العقارية والعاملين في هذا المجال الحيوي بآليات الضرائب وتبادل وجهات النظر والاستماع إلى آراء الخبراء والاجابة على استفسارات العاملين به.

وأشار مدير عام الغرفة  الى أن ورشة العمل ساهمت في تعريف ممثلي مجتمع الأعمال في الشارقة على القوانين الأساسية في القطاع العقاري، ووفرت نصائح عملية، وناقشت الإجراءات الصحيحة لإجراء أية معاملة بيع وشراء عقاري، بالإضافة إلى مساعدة الأطراف المعنية في عقود بيع وشراء العقارات على تفادي العقبات وإتمام معاملاتهم بسهولة ويسر.

وأكد خالد بن بطي إن غرفة تجارة وصناعة الشارقة حريصة عبر ورش العمل والندوات التي تنظمها على تقريب وجهات النظر، وإطلاع الأعضاء من ممثلي القطاع الخاص وأصحاب الشركات والمؤسسات على كل ما يتعلق بالشأن الاقتصادي، استجابة لإلتزام الغرفة الراسخ بنشر الوعي لدى قطاع العقارات وتعريف المعنيين بأهم التأثيرات المحتملة للضريبة على أعمالهم وأنشطتهم المختلفة، معتبراً ان الضريبة ستعود بالفائدة على مجتمع الأعمال بطبيعة الحال من خلال إطلاق المشاريع التنموية وعمليات تطوير وتحديث البنى التحتية وتعزيز مزايا الاقتصاد الإماراتي ومكانة الدولة في مؤشرات التنافسية العالمية.

من جانبه اعرب سعيد غانم السويدي رئيس اللجنة التمثيلية لمجموعة عمل قطاع العقارات ان الورشة جاءت ضمن برنامج اللجنة في وضع سلسلة من الفعاليات ترفع من كفاءة المعرفة بمختلف الجوانب ذات العلاقة بطبيعة انشطتهم وايضا بالمتغيرات الجارية في المجتمع الاقتصادي بشكل عام ، وان موضوع الورش اسهم في تسليط الضوء على نقاط تمس الجانب التشغيلي الدوري للعاملين في القطاع العقاري ونسعى على الدوام من خلال مجموعة العمل في بذل الجهد التي تعزز من مكانة القطاع وترتقى باعماله ، مقدرا دور الشركاء من بيوت الخبرة العالمية في تنظيم هذه الفعاليات التي نتطلع مستقبلا الى أقامة المزيدة منها مثنيا في الوقت ذاته على ما توفره غرفة الشارقة من دعم ومساندة لبرامج اللجنة التمثيلية للمجموعة.

 817 total views,  1 views today