كروميا تقدّم حقيبة الأمنيات “مايفا”Maeva The Wish Bag المتميزة بخطوطها العامودية والأفقية بمختلف الأحجام والألوان

دبي، إ.ع.م (27 يناير، 2018)تقدم  العلامة الإيطالية المشهورة في صناعة حقائب اليد والأكسسوارات الجلدية “Cromia – كروميا”، حقائب يد وكتف الأمنيات “مايفا” Maeva The Wish Bag ، المتميزة جميعها بغطاء أمامي وقفل معدني، فضلاً عن ألوانها المتضاربة على كلا الجانبين.

وتأتي جميع حقائب يد وكتف الأمنيات مايفا مصنوعة من جلد السفيانو الفاخر، منها حقيبة يد مايفا بحجمها المتوسط التي تزينها خطوط جلدية أفقية بألوان مختلفة تبدأ من رأس الغطاء وتنتهي عند القفل المعدني، مع حزام قابل للإزالة. وتتوفر تلك الحقائب باللون البني والأسود والرمادي. أما حقائب كتف مايفا فهي متوسطة الحجم ايضاً وتأتي مع الحزام وهي باللونين الأحمر والبني، فيما تتميز حقائب الكتف صغيرة الحجم بخطوط عامودية على الغطاء وبمختلف الألوان مع حزام قابل للإزالة، وهي باللونين الأحمر والبني أيضا.

والملفت أن حقائب يد وكتف مايفا سمّيت بحقائب الأمنيات، وقد اختيرت رمزياً لدعم حملة  Make a Wish Italy غير الربحية، التي تسعى إلى تحقيق أمنيات الأطفال الذين تترواح أعمارهم بين 3 و17 سنة، والذين يعانون من ظروف صحية صعبة، وذلك لإثراء تجربتهم بالأمل والقوة والفرح.

وقد بدأت تلك المبادرة في ديسمبر الماضي على قنوات التواصل الإجتماعي من بطولة “آني مازولا” الرحّالة وأربعة مشاهير وأكسسوار خاص من كروميا: مايفا حقيبة الأمنيات.

وتنقلت حقيبة مايفا التي تعدّ من مجموعة ربيع وصيف 2018 في أرجاء المدينة حيث لعبت آني دور ساعي البريد حاملة تلك الحقيبة لجمع أمنيات المشاهير الأربعة وهنّ إيلينا بارالو وفيرونيكا فيرارو وديانا دل بوفالو وبياتريس فالي اللواتي عبّرن عن أمنياتهن لكي تتحقق، وتحويل حلم طفل إلى حقيقة.

وانتهت رحلة آني مع تبنّي كروميا  أمنية طفل مريض جداً، وتحقيقها من قبل Make a wish Italy.

اختاروا حقائب الأمنيات مايفا من كروميا، واغتنموا فرصة عروض كروميا خلال  الأيام الأخيرة من مهرجان دبي للتسوق، وذلك في وافي مول في دبي.

للمزيد من الصور يرجى الضغط على الرابط التالي:  https://we.tl/uy0S0SkGnr

 

نبذة حول “Cromia – كروميا”:  

Cromia – كروميا” هي علامة تابعة لشركة أل أيه أي بي إيه المساهمة التي تأسست في عام 1963 على يد السيد جيرمانو سكيامانا الذي لديه خبره في صناعة الجلود فقرر افتتاح المشروع الخاص به في مدينة تولينتينو وتحديدًا في منطقة ماركي المشهورة بالصناعة التقليدية للجلود. وبدء السيد جيرمان، الذي يملك الشجاعة وحس المغامرة التجارية، في إنتاج منتجات جلدية صغيرة للسوق المحلي. وبفضل كفاءته الممتازة، عقد شراكة مع أهم وأنجح شركات الموضة الإيطالية والدولية ومنها التعاون مع جيانى فيرساتشي الذي قام بتوكيل أل أيه أي بي إيه لإنتاج وتوزيع الإكسسوارات الجلدية الخاصة بالنساء. وكانت هذه الشراكة المهمة نقطة انطلاق نحو نمو أل أيه أي بي إيه ليس فقط في جني الأرباح بل جذب أفضل الخبرات العالمية في مجال الموضة إلى الشركة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

 911 total views,  1 views today