بطولة الأردن لأساتذة الجولف إنجاز كبير أخر في جولف الشرق الأوسط

يجتمع أساطير الجولف الأوروبيون ونجوم هذه اللعبة من الهواة والإناث في نادي أيلة للجولف الذي يعد الوجهة الرئيسية للجولف للمشاركة في بطولة جديدة مبتكرة : بطولة الأردن لأساتذة الجولف التي تنظمها أيلة في الأردن في العام 2019.

ففي حدث فريد من نوعه، ستشارك جولة التحدي الأوروبي وجولة السيدات الأوروبيات، وجولة ستاي شور في حدث جديد يعقد في الفترة ما بين4-6  إبريل 2019. وسيتنافس في المعلب 123 لاعباً – 40 لاعباً من كل جولة، وأحد كبار الهواة من الرجال أو السيدات على أكثر من 50 لعبة في حقل واحد مختلط.   فيما سيشهد الحدث الذي يستغرق ثلاثة أيام خروج عدد من اللاعبين ليصل إلى 60 لاعباً استعداداً لمباراة اليوم الأخير حيث سيتنافسون فيه على الجائزة الكبرى. فيما سيحصل اللاعبون الرئيسيون من الجولتين الأخريين على جائزة خاصة.

إنّ المفهوم الذي يعترف بأهمية عدالة ومساواة الفرص، يمثل رؤية مالكي واحة أيلة، التي أنشأت مشروعاً رائداً للجولف والترفيه بالقرب من مدينة العقبة على البحر الأحمر وعلى شواطئ الساحل الجنوبي للأردن.

 وقال الرئيس التنفيذي للجولة الأوروبية، كيث بيلي: “إن بطولة أساتذة الجولف المختلطة في الأردن، التي تنظمها أيلة تعد تطوراً رائعاً لجولة ستاي شور، وجولة التحدي، وجولة السيدات الأوروبيات”. وأضاف بيلي ” يخطو هذا الحدث الفريد خطوة أبعد من ذلك، إذ يجمع نجوم الجولات الثلاثة لجولة مبتكرة فعلاً. يبدو أن هناك شهية للجولات المختلطة في لعبة الجولف في الوقت الحالي، وهذه فرصة أخرى لتقديم صيغة جديدة ترفيهية وموثوقة “، لافتاً إلى أن ” الجولة الأوروبية تقود تحول لعبة الجولف العالمية مثنيا على رؤية شركة واحة أيلة وتصميمها على قيادة نشر مفهوم استضافة الجولات الثلاث.”

وقال مدير العمليات في أيلة، كريس وايت: “يسعدنا أن نلعب دورًا محوريًا في تطوير هذا الحدث الجديد، ونتطلع إلى الترحيب باللاعبين من الجولات الثلاث ستاي شور، و التحدي، والسيدات الأوروبية القادمين إلى نادي أيلة للجولف في العام 2019.”

  وبحسب وايت “الجولف هو واحد من الرياضات التي يمكن للمنافسين بغض النظر عن أعمارهم أو جنسهم ، أن يتنافسوا فيها معاً بشكل عادل. كما اكد اناستضافة وتنفيذ رؤيتنا على أرض الواقع بالحصول على دعم وتعاون منظمي الجولات الثلاث، يعزز ما لدينا من ثقة كبيرة بأن حدث كهذا سيكون معترفاً به على أنه فريد في عالم الجولف ويعرض ليس فقط جمال أيلة، ولكن عظمة الشعب الأردني.”

وقال مدير جولة التحدي الأوروبية، آلان دي سولتيرت: “إن تقديم بطولة تتضمن جولة التحدي، وجولة ستاي شور، والجولة الأوروبية للسيدات هي لحظة تاريخية ومميزة للجولات الثلاث، وسيكون من الرائع أن تلعب جميعها معاً”، مشيرا إلى أن “جولة التحدي تشتهر بتطوير لعبة الجولف في جميع أنحاء العالم، ومن خلال زيارة الأردن للمرة الأولى، كنا قبلها قد احتفلنا بإقامة بطولات في 50 دولة مختلفة”.

أما رئيس جولة ستاي شور، دافيد  ماكلارين فقال:””بعد النجاح الرائع لظهور الاعبة  لورا دافيز  الرائد في بطولة أساتذة شيبكو في وقت سابق من هذا الشهر، نشعر بسعادة كبيرة لكوننا جزءًا من بطولة فريدة ستجمع اللاعبين من أجزاء مختلفة من سلسلة لعبة جولف، لكنهم يتشاركون في تحقيق  إنجازات عظيمة في جولاتهم الفردية”، لافتاً إلى أن ” جولة ستاي شو، توفر بهذه البطولة منصة رائعة لأعضائنا، بما في ذلك رؤساء ولاعبي بطولة كأس رايدر السابقين وكبار الأبطال والفائزين بالجولة الأوروبية، لإظهار صفاتهم المميزة ومواهبهم وشخصياتهم الفريدة”.

وقال مارك ليشتينهن، رئيس الجولة الأوروبية للسيدات: “إن شعبية الأحداث الجماعية الأخيرة مثل بطولة (أوتس فيك) المفتوحة، وكأس الأميرة للا مريم و (سداسية الجولف) قد أثبتت أن هناك رغبة وسعادة كبيرة لرؤية لاعبي الجولف من الرجال والنساء يلعبون جنباً إلى جنب ، مشيرا إلى أن “هذه البطولة الفريدة ستكون الأولى من نوعها، حيث يتنافس الرجال والنساء بشكل فردي على نفس الجائزة، وسيعطي هذا الحدث للاعبينا من كلا الجنسين فرصة هائلة لعرض مواهبهم في ساحة لعب متكافئة.”

ويعتمد الإعلان عن هذا الحدث على نجاح دورة الجولف “سداسية أوروبا المبتكرة ، وهي البطولة التي تضم 16 فريقاً و6 حفرات، وتضم عدداً من أفضل النجوم الإناث في أوروبا وأقران مختلطة من بطولة كأس  رايدر مثل الكابتن توماس بيورن ونظيرته في كأس سولهايم  كاتريونا ماثيو.   وسيشارك اللاعبون (ذكوراً وإناثا)  في بطولة أوروبية جديدة من بطولات الجولف التي ستنطلق في أغسطس المقبل، وهي جزء من بطولة غلاسكو 2018 الأوروبية ، والتي ستشمل حدثاً مثيراً من الضربات الرباعية.   في وقت سابق من هذا الشهر، صنعت السيدة لورا ديفيس التاريخ كأول منافسة من الإناث في جولة ستاي شور التي أقيمت ضمن بطولة (شيبكو ماسترز) الافتتاحية والمخصصة للرجال التي  ستقام في نادي سايمون للجولف  في الدنمارك.

وقد رحبت لاعبة الجولف المحترفة، جورجيا هول، التي تقدمت إلى ربع النهائي في (سداسية الجولف)، بالتطور الأخير: “كانت (سداسية الجولف) حدثًا ناجحًا للغاية وكان من الرائع التواصل مع العديد من المعجبين. كان هذا التنسيق شائعًا لدى الجميع وكان من الرائع رؤية العديد من النساء والناشئين هناك”.   وأضافت هول :”بطولة أساتذة الجولف المختلطة في الأردن التي تنظمها أيلة، هي الخطوة التالية لإظهار أن الجولف هي لعبة للجميع. تتطلع النساء إلى الانضمام إلى هذه البطولة لجعل هذا الأسبوع رائعًا والمستقبل يبدو جيدًا مع المزيد من الأحداث على الأجندة” ”   وقال فيل جولدنج الفائز أربع مرات في مسابقة ستاي شور ومرتين في جولة التحدي: “إنها بطولة فريدة من نوعها. من الرائع أن نكون قد جمعنا الجولات الثلاث معًا، وهذا حدث في بلد جديد بالنسبة لنا، وهو مكافأة أخرى”   “وأضاف جولدنج :”من الرائع أن نفعل أشياء مختلفة بعض الشيء، وهذه خطوة جديدة بعد اللعب في ملعب جولف مكون من تسعة حفر في الشارقة خلال الموسمين الماضيين وأيضاً أن تنضم إلينا السيدة لورا  من الدنمارك. أنا حقا اتطلع الى ذلك.”

1,587 total views, 2 views today